وفاة امرأة حامل بعد ساعات من مغادرتها أحد مستشفيات ستوكهولم

بال تويت – وكالات

توفيت امرأة حامل جراء أزمة قلبية تعرضت لها، بعد ساعات من طلب المستشفى الذي نقلت إليه للعلاج من آلام في الصدر، أن تعود إلى منزلها، على اعتبار أن حالتها مستقرة، حسب تقرير lex Maria الطبي .

 

وأشار التقرير إلى أنه، وعلى الرغم من حقيقة، أن الأطباء في مستشفى سان يوران في ستوكهولم، وجدوا أن شريان قلب المرأة قد تمت توسعته، إلا أنها أُرسلت إلى المنزل عندما لم تكن حالتها طارئة، واكتفى الأطباء بإعطاء المرأة، التي كانت حاملاً في الأسبوع الـ 31 دواء (ألفيدون)، وطُلب منها الاتصال بالرعاية الصحية، مرة أخرى، إذا استمر الألم في صدرها.

ولكن بعد 14 ساعة من مغادرتها المستشفى، تعرضت السيدة إلى سكتة قلبية حادة توفيت على أثرها.

Load More Related Articles
Load More By Alaa Qadura
Load More In منوعات

Leave a Reply

Check Also

انتخاب خولة الأزرق بأمانة سر المجلس الثوري لحركة فتح

بال تويت – رام الله قالت حركة (فتح) اليوم الأحد: إنه تم انتخاب خولة الأزرق، بأمانة سر المج…