لهذه الأسباب…غادر ملادينوف منصبه كمبعوث للسلام في الشرق الأوسط

تويتر – الاتحاد الأوروبي

قرر الاتحاد الأوروبي، تعيين سفيرة هولندا السابقة في إيران، سوزانا تيرستال، مبعوثاً جديداً لـ”عملية السلام” في الشرق الأوسط، بديلاً عن البلغاري نيكولاي ملادينوف دون توضيح الأسباب .

و قد تعرض ملادنيوف لانتقادات واسعة من قبل القادة الفلسطيين ، في ظل نفور فلسطيني من الأخير، تمثل بتقديم رام الله شكوى رسمية ضده في الأمم المتحدة، قبل نحو أسبوعين، ساعية آنذاك إلى عرقلة ملف التهدئة في قطاع غزة، والتهديد بقطع التمويل كلياً عن القطاع.

وبجانب ذلك، أبدت حركة “حماس” انتقادها لأداء ملادينوف، على رغم أنه أرسل قبل أيام نائبه إلى غزة مع وعد بتقديم صيغة مكتوبة وواضحة، إذ انتقد قائد “حماس” في غزة، يحيى السنوار، دور الرجل وأداءه.

أياً يكن، غادر ملادينوف إلى “منصب أعلى”، كما تفيد بذلك مصادر سياسية، على أن تباشر المبعوثة الجديدة مهامها فوراً وفق بيان صدر أمس، وستواصل عملها حتى 29 شباط/ فبراير 2020.

وقال البيان الأوروبي إن “المهمات الأساسية للمبعوثة الجديدة المساهمة في الخطوات التي من الممكن أن تؤدي لتسوية نهائية قائمة على حل الدولتين”، مضيفاً أنها “ستعمل على التواصل مع جميع الجهات ذات العلاقة بالعملية السياسية والأطراف المشاركة في العملية، والأمم المتحدة والمنظمات الأخرى ذات العلاقة لتقوية عملية السلام”.

يذكر أن تيرستال شغلت سابقاً منصب سفير لبلادها في وأنغولا، وهي على قيد الخارجية الهولندية منذ 1994، وكانت نائباً للممثل الدائم لبلادها في الأمم المتحدة في جنيف.

أما ملادينوف، فكان قد سبقه في هذا المنصب الهولندي روبرت سيري الذي واجه أيضاً انتقادات حادة بعد حرب غزة الأخيرة، وأنهى مهماته مطلع 2015.

Load More Related Articles
Load More By pal Tweet
Load More In عربي و دولي

Leave a Reply

Check Also

تنويه هام حول صرف الأموال القطرية 100 دولار للأسر الفقيرة في قطاع غزة

بال تويت – غزة أكدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، اليوم الأحد، على استمرار ص…